الرئيسية / فن وثقافة / مائدة مستديرة للفاعلين المحليين تقارب الإشكالات البيئية ببوذنيب

مائدة مستديرة للفاعلين المحليين تقارب الإشكالات البيئية ببوذنيب

تحت شعار تعزيز الوعي البيئي المشترك من أجل رؤية تنموية مستديمة، نظمت جمعية الشعلة للثقافة والبيئة والفن ببوذنيب مائدة مستديرة حول دور الفاعلين المحلين في ترسيخ الثقافة البيئية السليمة. حضر هذا النشاط رئيس جماعة بوذنيب ونوابه وعدد من ممثلي المصالح الخارجية بالإضافة إلى ممثلي الجمعيات المحلية وعدد من المهتمين من الشباب. وتندرج هذه المائدة في إطار مشروع البيئة والتنمية المستدامة الذي تنظمه الجمعية بشراكة مع مجلس الجماعة الترابية لبوذنيب.

ويأتي هذا النشاط حسب المنظمين، في سياق عام متسم بإشكالية التغيرات المناخية المتنامية والتي تنعكس سلبا على المستويات المحلية خاصة الهشة منها كالواحات، كما يأتي في سياق محلي متسم بتحولات سوسيو ثقافية عميقة خاصة مع تنامي الاستثمارات الفلاحية الكبرى بالمنطقة والتزايد السكني وتطور مستوى ونمط العيش، وهي التحولات التي اسفرت عن إشكالات بيئية مرتبطة باستنزاف الموارد وتنامي التلوث بمختلف اشكاله.

وتهدف هذه المائدة المستديرة، حسب ذات المنظمين، إلى تشجيع التواصل بين مختلف الفاعلين ببوذنيب حول أهمية تعزيز الوعي البيئي المشترك، تفعيل وتكريس هذا التشاور كمفتاح نجاح لتنفيذ أي مقاربة تنموية مستدامة، تطوير وتثمين وتقاسم الأساليب والممارسات والتدخلات التي أبانت عن نجاعتها في الحفاظ على البيئة، تعبئة الفاعلين المحليين لصياغة مواقف مشتركة بشأن التحديات البيئية المحلية، تقاسم التجارب والخبرات والمعارف والمعلومات حول الرهانات البيئية والمخاطر المرتبطة بها، وهي اهداف تستند إلى الزخم الذي راكمه مختلف الفاعلون المحليون ببوذنيب، كما تستند إلى ايمان الجمعية بتكامل أدوار هؤلاء الفاعلين في بلورة رؤية تنموية مستدامة تستحضر البعد البيئي في مختلف المخططات التنموية الاقتصادية والاجتماعية المحلية.

وقد مكنت المائدة المستديرة حسب ذات المصدر من تحليل الإشكالات البيئية المحلية واعداد تشخيص لأهمها كما تم اقتراح اليات، منبثقة من تجارب سابقة ناجحة، حول سبل تجاوز البعض منها وتجنبها مستقبلا ورفع توصيات حول المشاكل التي تستدعي تدخلات على مستويات عليا، وعن مأل مخرجات هذه الجلسة، أكد المنظمون أنه سيتم ادراجها في تقرير شامل ودقيق سيشكل دليلا وخارطة طريق لمختلف التدخلات والمشاريع المستقبلية التي تهم بالشأن البيئي ببوذنيب.

عن جريدة الجسور

شاهد أيضاً

الفنانة التشكيلية عائشة زروال .. فيلسوفة الطبيعة والجمال

عبد المجيد رشيدي ليوم سنلقي الضوء على تجربة تشكيلية تستحق الوقوف عندها ، تجربة تحمل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *