الرئيسية / مجتمع / القنيطرة.. مقالع الشليحات مشاكل بالجملة واستياء الجمعويين من الاستغلال الجائر

القنيطرة.. مقالع الشليحات مشاكل بالجملة واستياء الجمعويين من الاستغلال الجائر

القنيطرة: خاص

خلفت مقالع الرمال بمنطقة الشليحات بجماعة المناصرة، التابعة لتراب إقليم القنيطرة، تدهورا على المستوى البيئي، نتيجة الاستغلال الجائر، والفوضى التي يعيشها قطاع الرمال. وحسب عدد من الفعاليات الجمعوية فإن مؤهلات المنطقة يمكنها أن تكون قاطرة سياحية وفلاحية، تساهم في التنمية المحلية، عوض استفادة جيوب المقاومة، واللوبي الريعي.

وحسب مصادر من منطقة الشليحات فإن أصحاب المقالع، يتجاوزون العمق المسموح به، مما يؤثر سلبا على الفرشة المائية، وطالبت فعاليات بتدخل الجهات الوصية، من أجل حماية الفلاحة البورية. وتساءل لماذا لا يتم غلق الحفر الناتجة عن هذه المقالع بعد انتهاء الترخيص المسلمة لها؟

كما استغرب عدد من الفعاليات الجمعوية، من عملية توريث بعض رخص المقالع، خاصة بعد وفاة أصحابها، ومن عدم احترام دفتر التحملات، الذي تشير المذكرة رقم 87 المؤرخة في 8 يونيو 1994، والداعية إلى عدم السماح للشخص الواحد باستغلال أكثر من مقلع على امتداد تراب المنطقة الواحدة. حيث أضاف ذات المصدر أن هؤلاء الأشخاص يتحايلون على القانون من خلال تقييد الامتياز في اسم الأبناء او الزوجة.

في حين استنكرت عدد من الفعاليات عدم تسييج المقالع الرملية، للحد من نهب رمال الشواطئ ورمال الكثبان المجاورة للمقلع.

وتساءل عدد من الفعاليات المهتمة بالمجال البيئي، عن غياب شهادات التقييس الخاصة بتقييم أنشطة المقلع، وخاصة أن زيوت المحركات والنفايات والخطيرة منها يتم طمرها بالمقلع في خرق لمعايير احترام البيئة.

عن imane rachidi

شاهد أيضاً

جمعية وجدة فنون تصدر بلاغا صحفيا حول إلغاء المهرجان الدولي لفن الراي

نبيلة البوحاري. عقد مكتب جمعية وجدة فنون بحظور أغلبية أعضائه مساء أمس إجتماع ، وذالك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *