الرئيسية / مجتمع / خنيفرة : غياب حصة الدقيق المدعم بمريرت و جماعتي لأم الربيع و الحمام تثير التساؤل

خنيفرة : غياب حصة الدقيق المدعم بمريرت و جماعتي لأم الربيع و الحمام تثير التساؤل

يتسائل المواطنون بكل من مريرت و الجماعتين الترابيتين الحمام و أم الربيع عن مصير غياب الدقيق المدعم ستة شهور و حتى الظروف التي أدت إلى هذا الغياب و القمح بمدينة مريرت أما بخصوص قرية تيغزى جماعة وقيادة الحمام فقد تم إلغاء ” الكوطا ” بالنسبة لهذه الأخيرة بدون أي مبرر قانوني أم أن هناك أمور تسير خلف الكواليس علما أن المناطق المعنية تعاني من قلة التساقطات المطرية علما أنه ألغيت حصة الجماعة الترابية أم و التي غابت بالمرة في ضل غياب أية مراقبة بهذا الخصوص وكما لا يخفى أن الجماعات المعنية تعاني الفقر والهشاشة وبالتالي بقي حرمان الساكنة من هذه المادة التي يطالبون بتوفيرها .

وأنظار المواطنون تتوجه إلى السلطة المحلية و الاقليمية ملتمسين إستفادتهم من الدقيق المدعم وايجاد حل مناسب لهذه المعضلة التي صارت الشغل الشاغل للغالبية وهل السلطات المعنية قامت بواجبها ؟؟

عن imane rachidi

شاهد أيضاً

دورة تكوينية في تربية وانتاج الحلزون بالدار البيضاء

نظمت الفيدرالية البيمهنية للحلزون بشراكة مع الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات وبدعم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *