الرئيسية / مجتمع / مواطنة جرسيفية ..أساتذة عنفوني وتكرفسو عليا وكانطالب بالعودة لكاميرات المراقبة للوصول للحقيقة

مواطنة جرسيفية ..أساتذة عنفوني وتكرفسو عليا وكانطالب بالعودة لكاميرات المراقبة للوصول للحقيقة

تقول إيمان وهي مواطنة من مدينة جرسيف أنها تعرضت بداية شهر أكتوبر من السنة الفارطة، للعنف على يد 03 من الأساتذة بمؤسسة عمر ابن الخطاب للتعليم الابتدائي بجرسيف.

وأردفت المتحدثة في تصريحها لجريدة “الجسور”، أنها تعرضت بتاريخ 03 أكتوبر 2019، للعنف والسب والشتم من طرف إحدى استاذات المؤسسة التعليمية المذكورة، بعدما قامت بتعنيف ابنتها في باب المؤسسة، وفي اليوم الموالي حضرت إلى مقر المؤسسة بعدما طلب الأستاذ الذي يشرف على تدريس ابنتها حضورها قصد الاستشارة حول أحوال ابنتها وحول مستجدات المقرر الدراسي، غير أنها تعرضت للعنف من طرف استاذين وأستاذة بنفس المؤسسة.

وأكدت إيمان أنها تعرضت للضرب من طرف الأساتذة، كما عمل أحدهم على انتزاع هاتفها من داخل حمالة صدرها، كما عاود التحرش بها جسديا بحيث بالرغم من أخده للهاتف عاد ليدخل يده في نفس المكان، في الوقت الذي كان الأستاذان الأخران يحكمان قبضتهما عليها ويقومان بتوجيه الضربات لها، إلى أن سقطت مغما عليها قبل أن يتم نقلها إلى المستشفى الإقليمي لجرسيف حيث تلقت الاسعافات الأولية.

وتسائلت إيمان عن سبب تحيز عناصر الأمن الوطني ضذها وقيامهم بجذف جزء هام من أقوالها من محضر الاستماع الذي قامت به، كما تتسائل عن سبب تجاهل وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بجرسيف لمطالبها بمراجعة كاميرات المراقبة المثبتة بالمكان الذي وقعت فيه الحادثة داخل المؤسسة التعليمية المعنية، وكذا تسجيلات هاتفية عرضتها عليه عبر قرص مدمج و usb.

كما تؤكد إيمان في ذات التصريح أنها تعرضت للعنف والحكرة من طرف هاؤلاء الأساتذة الذين استغلوا تواجدها داخل المؤسسة التعليمية “باش يديريوا ما بغاو فيا” تقول إيمان.

وطالبت المتحدثة من السيد وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بجرسيف والسيد الوكيل العام لجلالة الملك بوجدة والسيد رئيس النيابة العامة التدخل من أجل مراجعة كامرات المراقبة وكذا التسجيلات الهاتفية التي تتوفر عليها والتي تؤكد أنها تتوفر على دليل إدانة الأساتذة المذكورين، ” أنا بغيتهم غير ارجعوا يجبدوا التسيجلات ديال الكاميرة وإلى كنت أنا لي متعدية يحكموا عليا باش بغاو” تقول المتحدثة.

كما وجهت ندائها إلى السيد الحموشي المدير العام للأمن الوطني قصد التدخل وفتح تحقيق حول الدوافع التي جعلت عناصر الأمن يعمل على الانحياز ضدها لصالح خصومها والعمل على حدف أجزاء وتفاصيل هامة من تصريحها أمامهم.

عن imane rachidi

شاهد أيضاً

توزيع عدد مهم من المعدات التقنية لذوي الاحتياجات الخاصة بسلا

في اطار الاهتمام بالفئات الفقيرة و المعوزة و خاصة الأشخاص ذوي إعاقة، و تحت شعار …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *