الرئيسية / مجتمع / مصاب بكورونا يفارق الحياة أمام كاميرا دوزيم

مصاب بكورونا يفارق الحياة أمام كاميرا دوزيم

كشف تقرير للقناة الثانية، أن شابا يبلغ من العمر 25 سنة، لفظ أنفاسه الأخيرة أمام كاميرا طاقم القناة، صباح اليوم الإثنين 20 يوليوز الجاري، بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، حيث كان يرقد فيه من أجل تلقي العلاج جراء إصابته بفيروس كورونا.

ووفق المصدر ذاته، فإن الشاب المتوفي يعتبر ثالث مصاب بفيروس كورونا يفارق الحياة متأثرا بمضاعفات الفيروس، ما بين ليلة أمس الأحد وصباح اليوم الإثنين، مشيرا إلى أن هناك 10 أشخاص يرقدون في قسم الإنعاش داخل ذات المستشفى في حالة حرجة بين الحياة والموت.

عن imane rachidi

شاهد أيضاً

طنجة: مفتش شرطة يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف أربعيني هدد سلامة المواطنين

حفيظة لبياض٠ اضطر رجل أمن برتبة مفتش شرطة، يعمل بفرقة الشرطة القضاٸية التابعة للمنطقة الأمنية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *