الرئيسية / اقتصاد / تازة: المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تدعم المشاريع المدرة للدخل

تازة: المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تدعم المشاريع المدرة للدخل

تولي المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى إقليم تازة، اهتماما خاصا بمحور دعم المشاريع المدرة للدخل، في إطار البرنامج الثالث من المرحلة الثالثة.

وتعمل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم تازة، على تشجيع ودعم المبادرات الشبابية التي تروم إحداث المشاريع المدرة للدخل والمحدثة لمناصب الشغل.

وهكذا، أولت المبادرة في مرحلتها الثالثة على مستوى الإقليم اهتماما خاصا بمحور دعم المشاريع المدرة للدخل في إطار البرنامج الثالث المتعلق بتحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب، ضمن محور دعم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وبلغ عدد المشاريع التي صادقت الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بتازة، خلال اجتماعاتها على ما مجموعه 107 مشاريع بقطاعات متعددة، بمبلغ مالي إجمالي قدره 17 مليون درهم، مساهمة صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ما مجموعه 14 مليون درهم، وهمت مجالات التمويل، الصناعة التقليدية بنسبة 25 بالمائة، الخدمات بنسبة 32 بالمائة، الفلاحة 5 بالمائة، السياحة بنسبة 4 بالمائة، شكلت النساء المستفيدات نسبة 30 بالمائة من مجموع المستفيدين.

وقد أدت التدخلات التي قامت بها المبادرة إلى بروز مشاريع مدرة للدخل حيث حظيت مشاريع الشباب التي تم انتقاؤها الاستفادة من دعم مالي مهم، كما هو الحال بالنسبة لمشروع مكتبة عصرية وخدماتية لسعيدة الزوبع (مقاولة ذاتية) بجماعة تايناست، وفي تصريح للجريدة ، أفادت ان مشروع مكتبة عصرية وخدماتية، جاءت بعد دراسة عميقة للمنطقة التي تنتمي إليها، حيث تعاني نقصا كبيرا من ناحية الخدمات المكتبية (الطباعة –الأدوات المدرسية…)، لتعمل على تقديم مشروع للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تلقت على إثره تكوينا بموضوع المشروع ودراسة موضوعية، وهو ما أتاح لها فرصة تطوير ذاتها حاليا من خلال تحقيق حلمها بإنشاء مشروعها الخاص بتمويل من صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

من جهته، أكد يوسف أفكال، حامل مشروع فضاء للتكوين والتواصل، في تصريح مماثل، أن هذا المشروع شكل إضافة جديدة لمدينة تاهلة، خاصة فيما يتعلق بنوعية الخدمات التي يقدمها والمتمثلة في دروس الدعم والتقوية وتقديم دروس لتعلم اللغات الأجنبية، مضيفا أن فكرة المشروع شكلت حلما له، قبل أن يستقر رأيه على تقديمه في إطار صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، استفاد من خلاله من تكوين بمنصة الشباب لمدة اربعة أشهر بالإضافة على المواكبة الفردية.

وبمدينة تازة، شكلت ثلاث مشاريع همت الجزارة العصرية، مخبزة عصرية، والطرز الإلكتروني، إضافة نوعية لفائدة حاملات المشاريع، واللواتي آمن بمشاريعهن التي كانت بالبداية عبارة عن أفكار، قبل أن يتم التقدم بها في إطار مشاريع لصندوق المبادرة الوطنية البشرية للدعم المادي، حيث استفدن من دورات تكوينية كل واحدة منهن في مجال تخصصها، بالإضافة إلى النقص الحاصل لمثل هذه المشاريع بمدينة تازة.

حسن كرواني، رئيس مصلحة تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب بعمالة تازة، وفي تصريح للجريدة، أفاد أنه تنزيلا للبرنامج الثالث للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، صادقت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية، خلال اجتماعاتها الأخيرة على مجموعه 107 مشروع تنموي لشباب الإقليم، بغلاف مالي قدره 17 مليون درهم، مساهمة صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ 14 مليون درهم، حيث همت هذه المشاريع قطاعات متعددة (الخدمات –التعلم –الصناعة –التقليدية…) وقد استطعنا اليوم إخراج مجموعة منها إلى أرض الواقع، في انتظار تنزيل البعض الآخر بالقريب العاجل، وذلك بفضل تظافر جهود كل الشركاء للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وذلك باعتماد مقاربة تنموية بمجموع تراب الإقليم.

ويهدف محور دعم المشاريع المدرة للدخل، الذي يأتي انسجاما مع روح الابتكار التي تقودها المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، إلى تعبئة الشباب وإنجاز المشاريع الواعدة التي تستجيب لقضايا التنمية المحلية.

عن imane rachidi

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *